cover

مجلة أصول الشريعة للأبحاث التخصصية

تعريف بالمجلة :

يتم نشر مجلة أساسيات الشريعة للأبحاث المتخصصة كل ثلاثة أشهر ، وهي مصممة لمن يبحث عن الرفاهية ويستند إلى المعرفة. وهي تسعى إلى توفير منصة للباحثين الممتازين لعرض القيم والمواضيع المختلفة للعلوم الدينية والاجتماعية التي اكتسبها التعلم والممارسة والنظر فيها. تهدف إلى أن تصبح نقطة التقاء وقناة للباحثين لنشر أعمالهم المبتكرة ، فيما يتعلق بتفسير علوم الشريعة الإسلامية وأنظمتها وتعزيز العلوم الاجتماعية لتصبح برامج ملائمة تخدم الإنسان والمجتمع بشكل كبير ومحايد الطريق.

مهمتنا هي الحفاظ على جهود الباحثين وأعمالهم المبتكرة في علوم الشريعة الإسلامية المعروفة بقيمتها الحضارية الإنسانية ، والتي من خلالها يمكننا نشر الوعي بين الناس وضمان احترام وقوة الهوية الإسلامية في مختلف المجالات العلمية والثقافية ، و البيئات الاجتماعية.

لذلك ، تم تصميم هذه المجلة لتكون بمثابة منصة لتحديد الأبعاد الدينية والاجتماعية المختلفة للمعرفة ، مثل اعتبار القرآن الكريم المصدر الأساسي والأساسي للقواعد الإسلامية التي تتبعها السنة (سيرة النبي محمد) السلام عليكم ورحمة الله عليه وسلم يشرح القرآن الكريم ويوضحه ، إلى جانب دراسات الشريعة التابعة له عن الفرد والمجتمع ، مثل الدراسات التي تتناول الاجتهاد والتي تركز على دراسة القضايا الحديثة وإيجاد الحلول لها.



دور السنة النبوية المشرفة في صناعة الإبداع والتميز

الملخص

 ‏إن الله بعث رسوله الكريم ليصنع به أمةً ربانية متميزة سمّاها الله {أُمَّةً وَسَطاً}(1), {كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ ۗ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَّهُم ۚ مِّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ}(2) {خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ}(3)  وهي أمة ''الصراط المستقيم'' ، صراط التكامل و التوازن بين المادة و الروح، بين الدنيا و الآخرة، بين العقل و الوحي، بين المثالية و الواقعية، بين الفردية و الجماعية، بين الحرية و المسؤولية، بين الإبداع المادي و الالتزام الإيماني، فقامت على أساس هذه التعاليم حضارة عالمية فذّة، جمعت بين الربانية و الإنسانية، بين العلم و الإيمان، بين الرقي و الأخلاق، هي الحضارة الإسلامية التي سادت العالم قرونا، و اقتبست من حضارات الأقدمين، و هذَّبتها و أضافت إليها، و ابتكرت الجديد المفيد في علوم الدين و معارف الدنيا.