cover

مجلة أصول الشريعة للأبحاث التخصصية

تعريف بالمجلة :

يتم نشر مجلة أساسيات الشريعة للأبحاث المتخصصة كل ثلاثة أشهر ، وهي مصممة لمن يبحث عن الرفاهية ويستند إلى المعرفة. وهي تسعى إلى توفير منصة للباحثين الممتازين لعرض القيم والمواضيع المختلفة للعلوم الدينية والاجتماعية التي اكتسبها التعلم والممارسة والنظر فيها. تهدف إلى أن تصبح نقطة التقاء وقناة للباحثين لنشر أعمالهم المبتكرة ، فيما يتعلق بتفسير علوم الشريعة الإسلامية وأنظمتها وتعزيز العلوم الاجتماعية لتصبح برامج ملائمة تخدم الإنسان والمجتمع بشكل كبير ومحايد الطريق.

مهمتنا هي الحفاظ على جهود الباحثين وأعمالهم المبتكرة في علوم الشريعة الإسلامية المعروفة بقيمتها الحضارية الإنسانية ، والتي من خلالها يمكننا نشر الوعي بين الناس وضمان احترام وقوة الهوية الإسلامية في مختلف المجالات العلمية والثقافية ، و البيئات الاجتماعية.

لذلك ، تم تصميم هذه المجلة لتكون بمثابة منصة لتحديد الأبعاد الدينية والاجتماعية المختلفة للمعرفة ، مثل اعتبار القرآن الكريم المصدر الأساسي والأساسي للقواعد الإسلامية التي تتبعها السنة (سيرة النبي محمد) السلام عليكم ورحمة الله عليه وسلم يشرح القرآن الكريم ويوضحه ، إلى جانب دراسات الشريعة التابعة له عن الفرد والمجتمع ، مثل الدراسات التي تتناول الاجتهاد والتي تركز على دراسة القضايا الحديثة وإيجاد الحلول لها.



الاستشفاء بالقرآن الكريم والسنة النبوية في المدينة المنورة (2)

الملخص

تناول هذا البحث أمراً مهماً وحاجةً ملحةً تهم المرضى المسلمين بصورة عامة، والمرضى المسلمين في منطقة المدينة المنورة بصورة خاصة، من ناحية بيان أثر الاستشفاء الصحيح على الأمراض النفسية والروحية والعضوية، وكيفية تطبيقه، والبعد عن مايشوبه من دجل وشرك، ويقوم البحث بدراسة تحليلية للاستشفاء لمنطقة البحث المشمولة بالدراسة وبيان الأمراض التي تستشفى بالقرآن الكريم والسنة النبوية، و مدى تطبيق أهالي المنطقة للاستشفاء الصحيح، ويمثل هذا البحث دراسة كمية تعتمد على جمع البيانات من الاستبيانات وتحليلها باستخدام برتامج SPSS، وقد شملت الدراسة 299 عينة من المرضى في منطقة المدينة المنورة في المملكة العربية السعودية، من خلال نتائج الاستبانة التي أجرتها الباحثة ضمن المنهج المسحي الميداني الذي أعد لذلك. تبين أنّ معظم المرضى في منطقة البحث يحرصون على تحصين أنفسهم بالقرآن الكريم والأذكار النبوية قبل حدوث المرض، ويرون أن للرقية الشرعية تأثير في علاج الأمراض النفسية والروحية والبدنية بدرجة كبيرة جداً. وتشير النتائج إلى أن معظم الرقى في المدينة المنورة الموجودة في زمن البحث هي رقى مشروعة ويرجع ذلك إلى جهود هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة البحث، فقد حصلت فقرة الاستبانة "جميع أنواع الرقى في المدينة المنورة هي رقى مشروعة" في المرتبة الأولى وبمتوسط حسابي بلغ (3.89) وبدرجة عالية. وتوصي الباحثة إنشاء مراكز متخصصة للعلاج بالقرآن الكريم والسنة المطهرة بإشراف مختص، تشمل فريق علاجي متكافل يتكون من الطبيب النفسي والإجتماعي والراقي.