cover

مجلة أصول الشريعة للأبحاث التخصصية

تعريف بالمجلة :

يتم نشر مجلة أساسيات الشريعة للأبحاث المتخصصة كل ثلاثة أشهر ، وهي مصممة لمن يبحث عن الرفاهية ويستند إلى المعرفة. وهي تسعى إلى توفير منصة للباحثين الممتازين لعرض القيم والمواضيع المختلفة للعلوم الدينية والاجتماعية التي اكتسبها التعلم والممارسة والنظر فيها. تهدف إلى أن تصبح نقطة التقاء وقناة للباحثين لنشر أعمالهم المبتكرة ، فيما يتعلق بتفسير علوم الشريعة الإسلامية وأنظمتها وتعزيز العلوم الاجتماعية لتصبح برامج ملائمة تخدم الإنسان والمجتمع بشكل كبير ومحايد الطريق.

مهمتنا هي الحفاظ على جهود الباحثين وأعمالهم المبتكرة في علوم الشريعة الإسلامية المعروفة بقيمتها الحضارية الإنسانية ، والتي من خلالها يمكننا نشر الوعي بين الناس وضمان احترام وقوة الهوية الإسلامية في مختلف المجالات العلمية والثقافية ، و البيئات الاجتماعية.

لذلك ، تم تصميم هذه المجلة لتكون بمثابة منصة لتحديد الأبعاد الدينية والاجتماعية المختلفة للمعرفة ، مثل اعتبار القرآن الكريم المصدر الأساسي والأساسي للقواعد الإسلامية التي تتبعها السنة (سيرة النبي محمد) السلام عليكم ورحمة الله عليه وسلم يشرح القرآن الكريم ويوضحه ، إلى جانب دراسات الشريعة التابعة له عن الفرد والمجتمع ، مثل الدراسات التي تتناول الاجتهاد والتي تركز على دراسة القضايا الحديثة وإيجاد الحلول لها.



القدرات القيادية لدى مديري مدارس التعليم ما بعد الأساسي: دراسة ميدانية لوجهات نظر معلمي محافظة البريمي بسلطنة عمان

تهدف هذه الدراسة الكمية إلى تسليط الضوء على القدرات والكفايات القيادية التي ينبغي توفرها لدى مديري مدارس التعليم ما بعد الأساسي في محافظة البريمي بسلطنة عمان، ومدى ممارستهم ومزاولتهم لهذه القدرات خلال عملهم من وجهة نظر المعلمين. تتركز المشكلة في افتقار بعض مديري مدارس ما بعد الأساسي؛ لبعض المهارات والقدرات التي يتوجب عليهم امتلاكها في ضوء التطورات والبرامج والتطبيقات الإلكترونية المذهلة التي توظف حاليًا في الحقل التربوي، الأمر الذي دعا إلى ضرورة تلمس هؤلاء المديرين لاحتياجاتهم التدريبية. تم استخدام المنهج الوصفي التحليلي، كونه المنهج الملائم لهذه الدراسة، يقوم بوصف الواقع في الحقل التربوي وصفًا دقيقًا. تم جمع البيانات من عينة الدراسة، البالغ عددها (287) معلما ومعلمة، وفق استبانة صممتْ من (60) فقرة موزعة في (5) محاور شملت: استخدام السلطة، الإلمام بمبادئ الاتصال، الموضوعية، فهم الآخرين، المرونة.  أظهرت النتائج: إلى أن محور الإلمام بمبادئ الاتصال جاء بالمرتبة الأولى، ثم في المرتبة الثانية القدرة على استخدام السلطة في تحقيق أهداف موضوعية الإدارة في قراراتها وممارساتها داخل المدرسة، وجاء محور فهم الآخرين قبل الأخير. وحصل محور المرونة على المرتية الأخيرة.